بيان رابطة المودعين حول قضية بسام الشيخ حسين

بيان رابطة المودعين حول قضية بسام الشيخ حسين

الأربعاء - 17. 08. 2022

تبارك رابطة المودعين للمودع بسّام الشيخ حسين خروجه إلى حريّةٍ مستحقة، وتعتبر إخلاء سبيله انتصارًا بوجه طغيان المصارف وتسلّطها على مدّخرات الناس.

والجدير بالذكر، أنه منذ بداية حادثة الفيدرال بنك، تطوّع محامو رابطة المودعين للدفاع عن بسّام الشيخ حسين انطلاقًا من التزام الرابطة في حماية أي مودعٍ يتعرّض لتشبيح المصارف وممارساتها المجحفة.

وقد تواجد محامو الرابطة أمام مقرّ فيدرال بنك، وواكبوا المجريات دون التدخل في مسار المفاوضات بين بسّام والمصرف وأي جهة أخرى.

ولدى وصول بسّام إلى فرع المعلومات، قامت  الرابطة عبر محاميها بحضور القسم الأول من التحقيق الأوليّ بتكليف من بسام وعائلته، لتأمين حقوق الدفاع سنداً للمادة ٤٧، الذي سار بشكلٍ جيٍد، وكانت أولى تجليّاته قرار الإخلاء الذي صدر اليوم.

تتفهّم الرابطة حَرَج العائلة، التي تعرّضت لضغوط حزبية، لإبعادها عن جلسة الإفراج. وهي تبارك لبسّام الحرية وتتعهّد بالدفاع عن المودعين، جميع المودعين، بوجه إجرام المصارف والمصرفيين إحقاقًا للحقّ والعدالة.

انتصار عبدالله الساعي في وقت سابق استكمله اليوم بسّام الشيخ، ونشير بالذكر إلى أنّ رابطة المودعين مجنّدة للوقوف بجانب أي مودع في مسار تحصيل مدّخراته، كما واكبت مع عبدالله وبسّام.

شارك البيان

Facebook
Twitter
LinkedIn
WhatsApp
Telegram

بيانات إضافية

الرئيسيةبياناتحقوقكإنتسب